الفلسطيني باتريك لاما … شخصية عام 2021 الثقافية

الفلسطيني باتريك لاما ... شخصية عام 2021 الثقافية

الفلسطيني باتريك لاما … شخصية عام 2021 الثقافية

وزارة الثقافة الفلسطينية تحتفل بـ “يوم الثقافة الوطني” واختارت الموسيقار باتريك لاما “الشخصية الثقافية لعام 2021”.

  • الفلسطيني باتريك لاما … شخصية عام 2021 الثقافية

احتفالاً بـ “يوم الثقافة الوطني الفلسطيني” الذي يصادف ذكرى ولادة الشاعر الراحل محمود درويش ، أعلنت وزارة الثقافة الفلسطينية اختيار الموسيقار باتريك لاما “الشخصية الثقافية لعام 2021”.

وقال وزير الثقافة عاطف أبو سيف ، إن إنجازات لم الموسيقية كان لها دور كبير في تأكيد الهوية الوطنية الفلسطينية وعمق ارتباط هذا الشعب بأرضهم ، وخاصة الأوبرا الشهيرة “كنعان” التي جسدت هذه الأصالة وهذا الوجود في الأعماق. من الارض.

جاء اختيار لمى (مواليد القدس 1940) على أنه “انحياز للمثقف الذي يعرف الدور المنوط به في سرد ​​قصة شعبه وتوظيف الفن والإبداع للدفاع عن حقوقه”.

يشار إلى أن باتريك لاما الملحن وعازف البيانو بدأ تكوينه مع والده أوغسطين لاما المؤلف الموسيقي والعازف في كنيسة القيامة بالقدس ، كما درس البيانو في المعهد الوطني للموسيقى في باريس. قام بتأليف العديد من المقطوعات الموسيقية والغنائية ، بالإضافة إلى تأليف أعمال أوركسترا.

من بين أعماله التي لاقت صدى “أوبرا كنعان” المستوحاة من النصوص الأوغاريتية. أما مؤلفاته ومنها كتاب “الموسيقى الشعبية الفلسطينية” (باريس 1983) ، فقد شارك في تأليف كتاب “الثقافة الفلسطينية” (باريس 1981) ، ونشر العديد من الأبحاث الموسيقية في الصحف والمجلات. كما ساهم في مشروع توحيد الأغاني الشعبية الفلسطينية الذي أشرف عليه “مركز الفن الشعبي” في البيرة.

كان لمى من أوائل مؤسسي فرع “الاتحاد العام لطلبة فلسطين” في الستينيات في فرنسا ، كما كان ناشطًا في إطار “حركة فتح” في باريس.

حصل لمى على وسام الثقافة والعلوم والفنون تقديراً لإبداعه الفني في مجالات التأليف الموسيقي والعزف على البيانو ، وتقديراً لجهوده في تكريس الهوية الفلسطينية من خلال مؤلفاته الموسيقية المستوحاة من شعر محمود درويش.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *