الكاتب وحيد حامد في العناية المركزة

الكاتب وحيد حامد في العناية المركزة

الكاتب وحيد حامد في العناية المركزة

الكاتب وحيد حامد (76 عامًا) يقضي لحظات حرجة في غرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات منطقة المهندسين في القاهرة ، بعد أسبوع من نقله إليه بعد إصابته بنوبة قلبية تزامنت مع مضاعفات في الرئتين.

  • الكاتب وحيد حميد

أشار الطبيب المشرف على حالة الكاتب وحيد حامد في أحد مستشفيات القاهرة إلى لحظات محورية في صحته لوجود خطرين على حياته ، أولهما مرتبط بقلبه المتعب لسنوات ، والذي استمرت حالته في التدهور في فترات قريبة. خاصة بعد تركيب دعامات على قلبه الذي يعاني من ضعف في العضلة الرئيسية.

الثانية هي رئتيه اللتان تخزنان فيهما سائلا يضايقه دائما كلما تنفس أو بذل أقل جهد ، لذلك فهو دائما حريص على بذل أي جهد لمنع الانتكاس ، ويفضل الاعتماد على مساعدة من يدعمه. ومواكبته في مشيته البطيئة التي يستخدم فيها عصا سميكة وخفيفة في نفس الوقت ، نظرا لوزنه الزائد خاصة في الفترة الأخيرة.

حامد الذي كان يكتب ما تبقى من أحداث التعامل مع الإخوان في الجزء الثالث من المسلسل: المجموعة ، عرضت عليه مرة أخرى حلقات الجزء الثاني ، وسط حديث عن طبيعة الأجواء التي سيتم تغطيتها في الجزء الأخير ، خاصة بعد وصول الرئيس الراحل محمد مرسي إلى الرئاسة ثم الإطاحة به.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *