"روميو وجولييت" في دار الأوبرا بتونس

“روميو وجولييت” في دار الأوبرا بتونس

تشهد دار الأوبرا التونسية في مدينة الشاذلي كليبي الثقافية عرضا بعنوان “روميو وجولييت” ، من الرقص الحديث لمصمم الرقص الإيطالي لوكا بروني ، من إنتاج الدار ، الأحد المقبل ، بمناسبة عيد الحب.

  • ملصق للعرض: روميو وجولييت في تونس
    ملصق لعرض: “روميو وجولييت” في تونس

حدث فني من إنتاج “أوبرا تونس” بعنوان “روميو وجولييت” ، أعده فريق إيطالي كبير ، مكون من المخرج لوكا بروني ، مصمم الرقصات ، وتعاونه التدريبي ماريا أولجابالياني وفيرونيكا نيدو. تولى السينوغرافيا – الأزياء والديكور ماريو فيراري.

قام بتأليف موسيقى خاصة لكل من الروسي سيرجي بروفوفييف والإيطالي ماركو شيافوتي ، فيما مثلت المشاركة التونسية عدد من فناني الرقص الحديث في مسرح الأوبرا.

العرض الذي تستقبله دار الأوبرا في مدينة الشاذلي القليبي الثقافية بالعاصمة ، خصص للاحتفال بعيد الحب الذي يصادف يوم الأحد المقبل 14 فبراير ، لذا كان اختيار عمل شكسبير الخالد منسجما مع ما توحي به المناسبة ، الذي سينعكس في مناخ المسرح وطبيعة اللوحات مع إحساس الراقصين المتماثلين بجو الحب الأبدي بين العاشقين الأبديين “روميو وجولييت”.

مشيرة إلى أن غابات مدينة الثقافة تشهد دائما احتفالات وعروض تحيي مختلف الأحداث الفنية والثقافية ، خاصة وأن القاعات مجهزة بأحدث التقنيات المعتمدة في أهم مسارح وقاعات العالم ، وسط منظمة تراعي المعايير الدولية ، بالإضافة إلى الاهتمام التقليدي بصحة المشاركين مع وجود كادر كامل من وزارة الصحة مواكبة للأنشطة.

Share this post

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *