4 شهداء من الحشد الشعبي إثر اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية في الطارمية

4 شهداء من الحشد الشعبي إثر اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية في الطارمية

تنظيم الدولة الإسلامية يهاجم مقر اللواء 12 للحشد الشعبي في محيط الطارمية شمال بغداد ، ما أسفر عن سقوط شهداء للحشد فيما تستمر الاشتباكات.

  • الحشد: ما حدث يؤكد استمرار الإرهاب في أخطر منطقة تفصل بغداد وصلاح الدين والأنبار.
    الحشد الشعبي: الإرهاب مازال مستمرا في أخطر منطقة تفصل بغداد وصلاح الدين والأنبار

قتل 4 عناصر من الحشد الشعبي العراقي في هجوم على مقره في منطقة الطارمية شمال بغداد.

وفقا لمراسل مجالات، صدت الحشد الشعبي ، اليوم السبت ، “هجوما لتنظيم داعش في منطقة المشاهدة شمال بغداد” ، مشيرة إلى أن “الاشتباكات مع المهاجمين لم تنته بعد”.

وقالت هيئة الحشد الشعبي ، اليوم ، في بيان لها ، إنها “تزوجت 4 شهداء وعدة جرحى من المقاتلين في مواجهة أخرى ضد تنظيم” داعش “الإجرامي في منطقة الطارمية شمال بغداد”.

وجاء في البيان ان “العملية الارهابية تأتي في وقت تدخل فيه عمليات الحشد الامني لتطهير المناطق القضائية اسبوعها الثاني” ، لافتا الى ان “الارهاب مازال نشطا ويتنقل على اطراف العاصمة وفي اخطرها”. المنطقة الفاصلة بين بغداد وصلاح الدين والأنبار “.

بدوره ، اعتبر رئيس جمهورية العراق ، برهم صالح ، عبر تويتر ، اليوم السبت ، أن الحادث الإرهابي في الطارمية عمل “جبان” ، مؤكدا ضرورة استمرار “الجهد الأمني ​​ودعم الأجهزة الأمنية”. لا نقلل من خطر الارهاب “.

وشدد صالح على “ضرورة تعزيز التضامن الدولي للقضاء على الإرهاب وعدم السماح بوجود ملاذات آمنة له في أي منطقة من مناطق العالم”.

أعلنت الحشد الشعبي العراقي ، أمس ، إحباط كمين إرهابي استهدف مقاتليه في الطارمية شمال العاصمة العراقية بغداد.

وأوضحت مديرية إعلام الحشد الشعبي ، في بيان لها ، أن “قوة من اللواء 12 في الحشد الشعبي عالجت منزلا مفخخا نصبته القوات المتقدمة في كمين في منطقة الطارمية شمال العاصمة بغداد”.

Share this post

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *